الانتقال الى المحتوى الأساسي

مركز التدريب والوقاية من الاشعاع


 



كلمة مدير المركز

أ.د. محمد بن صبيان الجهني

 

لقد اقترنت الزيادة المستمرة للأنشطة النووية التي يمارسها الإنسان بزيادة مخاطر التعرض الإشعاعي سواء العاملين في هذا المجال أو لعامة الجمهور. لذلك فقد سارعت دول العالم وخاصة الدول المتقدمة منها بتطوير أساليب وقواعد الحماية الإشعاعية لتواكب التوسع في استخدام التقنية النووية من أجل السيطرة على مخاطر التعرض الإشعاعي ، فأنشأت مراكز الحماية الإشعاعية ، ووفرت لها الأجهزة اللازمة ، وأعدت تلك المراكز ، ونتيجة لتغلغل التقنيات النووية في كثير من نواحي الحياة الحديثة وضرورة الاستفادة منها فكان لزاماَ على المملكة العربية السعودية مواكبة التطور العالمي في هذا المجال بتوطين بعض الأنشطة النووية السليمة لصالح المجتمع ، مما ترتب عليه بروز مدى الحاجة لحماية العاملين في تلك الأنشطة ، وكذلك عامة الجمهور من مخاطر التعرض الإشعاعي.. للمزيد .


رؤية واهداف المركز

رؤية واهداف المركز

خدمات المركز

خدمات المركز

دورات المركز

دورات المركز

الجهات المستفيدة

الجهات المستفيدة

إنجازات المركز

إنجازات المركز

أبحاث مركز

أبحاث المركز

مختبرات المركز

مختبرات المركز

لوحة الشرف

لوحة الشرف